الأدب والتاريخ

أضرار حبس الدموووع

ماهى اضرار حبس الدموع ؟

تشير أحدث الدراسات التي أجريت في معامل الأبحاث النفسية , إلى أن ذرف الدموع ليس دليلا , على الضعف أو عدم النضج ولكنها على العكس تعتبر أسلم طريقة لتحسين حالة الصحة من حيث التخلص من المواد الكيميائية المرتبطة بالتوتر والموجودة في الجسم ,كما أنها تساعد في إرخاء العضلات وأن البكاء أسلوب طبيعي لإزالة تأثير المواد الضارة من الجسم. ويؤكد العلماء المتخصصون أن البكاء يزيد من عدد ضرباتالقلب ويعتبر تمريناً مفيداً للحجاب الحاجز وعضلات الصدر والكتفين وعند الانتهاء من البكاء تعود سرعة ضربات القلب إلى طبيعتها وتسترخي العضلات وتحدث حالة شعور بالراحة.أما كبت الدموع فيؤدي إلى الإحساس بالضغط والتوتر كما أنه يمكن أن يؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض مثل الصداعشفتوو حتى الدمووع ..ايجابية ودمتم بصحه وعافيه.

عن الفجر

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى