الأدب والتاريخ

من أدبنا العربي

نتيجة بحث الصور عن الباحة
منظر من الباحة

قدم الى المدينة تاجر من اهل الكوفة ومعه خُمر <الخمار هو ماتغطي المراْةراسها يعني طرحة>
فباعها كلها الملونة فقط وبقي السود منهالم تبع وكان صديقاً للدرامي الشاعر فشكا ذلك اليه
فقال له لاتهتم ياصديقي فاني ساْنفقها لك حتى تبيعها اجمع ثم وضع شعراً للغناءبه من اجل
الخُمر <الطرح>فقال
قل للمليحة في الخمار الاسود ماذا صنعت براهب متعبد
قد كان شمر للصلاة ثيابه حتى وقفت له بباب المسجد
فشاع غناؤه بين الناس وتسامعت به الحسناوات ولم تبق في المدينة حسناء الاابتاعت خماراً اسود
حتى نفذ ماكان مع التاجر من خُمر
من زمان الدعاية ُمربحة

&&&
دخل الاصمعي على الرشيد في يوم اجتماعه
قال**بلغني ياامير المؤمنين ان رجلاً من العرب طلق في يوم خمس نسوة
قال الرشيد**انما يجوز ملك الرجل على اربع نسوة فكيف طلق خمساً
قال الاصمعي**كان لرجل اربع نسوةفدخل عليهن يوماً فوجدهن متنازعات
وكان شنظيرا< يعني سيئ الخلق > فقال الى متى هذاالتنازع؟
قال لاحدى زوجاته مااخال هذاالامر الامن قبلك<يعني هياسبب المشكلة> اذهبي فانت طالق
فقالت له صاحبتها **عجلت عليها الطلاق ولو ادبتها بغير ذلك 
فقال لها**وانت ايضاً طالق
فقالت له الثالثة**قبحك الله فوالله لقد كانتا اليك محسنتين,وعليك مفضلتين
فقال** وانت ايتهاالمعددة اياديهما طالق
فقالت له الرابعة** ضاق صدرك عن ان تؤدب نساءك الا بالطلاق
فقال لها**وانت ايضاً طالق
وكان ذلك بمسمع جارة له فاْشرفت عليه وقد سمعت كلامه فقالت له ابيت الاطلاق نسائك في ساعة واحدة
قال وانت ايضاً ايتها المؤنبة طالق ان اجاز زوجك, فاْجابه من داخل بيته,, قد اْجزت , قداجزت

&&&&&
اكيد سمعته عن المثل رجع بخفا حنين لكن تعرفوا قصته 
حنين هواسكافي من اهل العراق ساومه اعرابي بخفين فاختلفا حتى اغضبه ,فارادغيظ الاعرابي ,فلما ارتحل اخذ احد الخفين فرماه في طريق الاعرابي ثم القى الخف الاخر بموضع اخر على الطريق ,فلما مر الاعرابي با لخف الاول قال مااشبه هذا بخف حنين لوكان معه صاحبه لاخذته ,فلما مر بالاخر ندم على ترك الاول واناخ الراحلة وانصرف لاخذ الاول وقد كمن له حنين(يعني عمله كمين )فوثب على الراحلة واخذها ,واقبل الاعرابي ليس معه غير الخفين 
فصارت مثلا 
يعني حنين اصلا حرامي موبطل

&&&
لؤم الرجال

*من كتاب العقد الفريد للاندلسي اخترت قصص….
*قيل لأعرابي:كيف حبك لزوجتك؟ قال:ربما كنت معها على الفراش,فمدت يدها الى صدرى,فوددت _والله_ان اّجُرةً((طوبة)) خرت من السقف فقدت((اي قطعت))يدها وضلعين من اضلاع صدرى! ثم انشأ يقول :

لقد كنت محتاجا الى موت زوجتى ولكن قرين السوء باق معمر

فياليتها صارت الى القبر عاجلا وعذبها فيه نكير ومنكر 

“”شوف اللئيم نسي المعروف حتى لو فقد ضلعين من صدره المهم تموت””
************************************************** *******************************
*قال الأصمعى : تزوج أعرابي امرأة فكرهها, وافتدى منها بحمار وجبة(( يعني ثوب واسع يعني دقله)) فقدم عليه ابن عم لها من البادية فسأله عنها ! فقال:

خطط لي الشيطان للحين بنته فأدخلها من شقوتي في حباليا
فأنقذنى منها حمارى وجبتى جزى الله خيراً جبتى وحماريا!!!
“”يالطيف هانت العشرة يا مفتري””
************************************************** *************************
*وتزوج أعرابي امرأة فطالت صحبتها له, فتغير لها وقد طعنت في السن,فقالت له: ألم تكن ترضى اذا غضبت, وتعتب اذا عتبت ((يعني يرضيها)), وتشفق اذا أبيت !فما بالك الاّن؟.
قال: ذهب الذى كان يصلح بينن!……
“”صارت كخه اتاري من زمان الرجال نكارين انصحكم بقراءة الكتاب
في مختصر للكتاب اسمه طبائع النساء
&&&&

قال شاعر الاثنتين
تزوجت اثنتين لفرط جهلي
بمايشقى به زوج اثنتين

فقلت اصيربينهماخروفاً
فاْنعم بين اكرم نعجتين

فصرت كنعجة تمشي تصيح
تدوال بين اخبث ذئبتين

والقى في معيشتي كل ضر
كذاك الضر بين الضرتين

لهذه ليلة ولتلك اخرى
عتاب دائم في الليلتين
فان احببت ان تبقى كريماً
من الخيرات مملوء اليدين
فعش عزباً فان لم تستطعه
فضرباً في عراض الجحفلين

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى