الأدب والتاريخ

مناقشات بين زائر للباحة.. وآخر من أهلها

نتيجة بحث الصور عن الباحة اليوم

زرت مدينة الباحة قبل 7 سنوات تقريبا وتولد لدي انطباع انها من اجمل مدن المملكة على الاطلاق من حيث النظافة وروعة الجو والتنظيم وهدوء واريحية السكان , وزرتها قبل اسبوع تقريبا وقضيت فيها اربعة ايام فتغير ذلك الانطباع 180 درجة الى الافضل طبعا :d

المدينة ساحرة بكل معنى الكلمة جوها معتدل شوارعها نظيفة اهلها قمة في الذوق والاريحية حتى قيادة السيارة فيها متعة حقيقية ( على الاقل مقارنة بقيادة السيارة في جدة ) لا تسمع صوت المنبة ( البوري ) عند الاشارة نهائيا , لا يمكن ان ترى سيارة مسرعة او تقطع اشارة او تعكس الشارع كما هو الحال في مدن الغربية ..!

متأكد تتكلم عن شوارع الباحه :d
كل اخواني ماصرلهم حوادث لإ في الباحه وبالجرشي ..
يمكن لانه يسمحون لصغار السن بالقياده بدون تدقيق بمسأل الرخصه صار فيه نوع من التهور في السواقه ..

خرجت من الباحة وذهبت بإتجاه مدينة بلجرشي التابعة لنفس المحافظة ,, كانت الرحلة من الباحة الى بلجرشي قصة في حد ذاتها فالطريق يمر بجبال خضراء وقرى جميلة على جانبي الخط وفلل وقصور لم ارى مثلها حتى في جدة ,, وصلت مدينة بلجرشي مدينة الاثرياء والتجار .. شاهدت قصور محمد الحمراني وكيل سيارات نيسان على شفا الحمران وقصور المجدوعي وقصور الشيخ بن صقر وقصور اخرى يقال انها لابن زمة صاحب شركة مياة صفا شاهدت ايضا قصور بن غدران

والمستشفى الخاص الذي بناه على سفوح جبل في بلجرشي ويعتبر من اكبر المستشفيات الخاصة في الشرق الاوسط حسب ما سمعت .. مظاهر الثراء في مدينة بلجرشي واضحة تماما .. غالبية اهلها يعملون في التجارة ومن المدينة خرج اناس يعتبرون من اقطاب المال على مستوى المملكة كالحمراني والمجدوعي وبن زومة وبن رافعة وبن غدران والحداوي واليوسف والصافي وغيرهم ..

خرجت من بلجرشي الجميلة بعدة تساؤلات اهمها ,, لماذا هجر غالبية ابناء هذه المنطقة الجميلة منطقتهم رغم ما فيها من ثراء وروعة ونظافة وخدمات وجو الى مدن مزدحمة شحيحة الخدمات والامتيازات كجدة ومكة والمدينة وحتى الرياض والدمام ..؟

ههههههههههههههههههههههههه
الهجره ثقافه قديمه اتخذها أبناء المنطقه بعد الطفره السعوديه وأهمال الواضح للمنطقه !كثير ن ابناءها أرادوا الاستفاده من الفرص الوظيفيه فتركوا بلادهم ولكن لم يتركوا اراضيهم كثير جدا ممن تقاعد عاد الى موطنه ..وحتى من لم يعوا مازال الصلات بديرته وابناء قريته قويه جدا ولا تمر سنه حتى ترى الجميع من يسمى (السفريه ) يزاحمون اهل المنطقه خاصه ان اعدادهم ضخمه جدا .. ويعرف الفرق من مشاهدة المنطقه طول ايام السنه التي تعتبر مقفره من السكان والتحول السريع الى ازدحام مذهل في الثلاث الاشهر الخاص بالاجازه
اما الخدمات لم تصل لإ متأخره واغلبها كانت سيئه وحتى المدارس كانت حتى وقت قريب مباني مستأجره قبل ان تبنى مجمعات المدارس التي في الحقيقه رأيت اخرها وكانت فخمه جدا

شاهدت في المنطقة مستشفيات حكومية وخاصة على اعلى مستوى ,, جامعات وكليات حديثة ,, معاهد تدريب وشركات عملاقة وفرص عمل متوفرة .. ومن هنا كان سؤالي ما الذي حمل ابناء منطقة بهذه الروعة على الهجرة الى مدن اخرى ..؟

المستشفيات العامه ومستوصفات القرى كانت سيئه جدا ولا اعلم كيف حكمة على علو مستواها !!

زرت السوق القديم في مدينة بلجرشي وكانت مناسبة ان ارى سوق السبت التاريخي وهو سوق يبيع فيه السكان المقتنيات والاشياء الغريبة .. كنت على وشك شراء زوج ثعالب من احد الباعة لولا اني فكرت مليا في المكان الذي قد اضعها فيه في جدة ..! بعض المحلات في السوق القديم بنيت منذ 300 عام وهذا يثبت مدى قدم المدينة في بلجرشي ومدى حب اهلها للتجارة منذ القدم .. شاهدت اثار غريبة قال لي احد السكان انها تعود لسكان يهود كانوا يسكنون بلجرشي قبل العهد السعودي ورغم اني لم اتأكد من صحة الرواية الا ان فكرة وجود يهود في الجزيرة العربية ليست غريبة ..!

شعرت بولاء تجار المنطقة لمدينتهم امثال الحمراني والمجدوعي وابن زومة فرغم ان تجارتهم في الرياض وجدة وباقي المدن الكبرى الا ان لديهم استثمارات هائلة في المنطقة من ضمنها اسكان خيري كبير جدا في منطقة اسمها بني كبير ..

هذه من مميزات لاهل المنطقه ..والامر لا يقتصر على كبار تجارها
كثير من ابناء المنطقه خاصه اطباءها ومهندسيها وهم كثر جدا لا ينسون أرضهم رغم استقرارهم بالمدن مصدر رزقهم .. بل الغالبيه منهم حتى لما يفكر بالزواج لا يبحث لإ عن فتيات من قريته او منطقته رغم ان مكانته الوظيفيه او الماديه تخوله بالزواج من اي أسرة يشاء من خارج المنطقه

من حيث الهوية الثقافية تأكدت لدي قناعة بان الباحة حجازية وليست جنوبية فالثقافة الحجازية هي السائدة وكبار السن خصوصا يمتازون بالتسامح والهدوء والابتعاد عن التعصب ومن السهل مشاهدة اثار الثقافة الحجازية في المنطقة بوضوح .

كثير من المؤرخين صنفون قبيلتي غامد وزهران انها حجازية وان اراضيها تتبع الاقليم الحجازي القديم قبل التقسيم الحديث لمناطق المملكه ..
بل ان الولاء السياسي القديم للقبيلتي كانت لاشراف مكه سابقا ..

كان حديث الناس في مدينة بلجرشي عن وليد الغيلاني الذي تم تطبيق القصاص بحقه قبل شهر تقريبا ,, وهو امر غريب فعلا ان يعكر صفو وهدوء المدينة قصة قتل كهذه ..!

يالله تمنين ان يعفون عنه أولاياء الدم 🙁 الله يرحمه ويغفر الله
الرجال أوذي في عرضه كثير ..وحسافه مالحق على خاله وذبحه لانه راس البلا كله :16:
لي عودة ..

انا اعتبر خبير في منطقة الباحه , وسأقول لك رؤيتي عن اهلها :
اولا يسكن منطقة الباحة قبيلتين فقط ” غامد وزهران ” زهران اكثر عددا من الغمد وايضا عند ذكر الباحة يقال بلاد غامد وزهران , تذمر الزهارين عن اسبقية غامد على زهران في هذه العبارة ( غامد وزهران ) قالوا ليش مايقال زهران وغامد مثلا :d رد بعض حكماء زهران وقالوا لاتجعلون هذا الامر كارثة وطنية لان مذيع التلفزيون عندما يحيي الجماهير من على الشاشة فأنه يقول ” سيداتي سادتي ” وكانت الاسبقية للسيدات في هذه العبارة :d فضحك الزهارين كثيرا على هذه المقولة من حكيمهم , واشتاط غيضا الغمد , لكن رغم التنافس التاريخي بين الغمد والزهارين الا ان الغمد يتغلبون على الزهارين في التجارة , رغم انه في الوقت الحالي بداء الزهارين في طرق هذا الباب بقوة لكن مارح يتغلبون على الغمد لان الغامدي ” يمص الذباب على قولتهم “:khajal:

هو منطقيا ان يتم تقديم زهران عن غامد :d
لان غامد هو لد اخو زهران .. يعني عمه ..وهو أولى بتقديم اسم قبيلته
بس أستغرب جد تقديم اسم غامد !! :d

ثانيا :
اغلب اهل الباحه من غمد وزهارين يعملون في مجال التعليم كمدرسين ومن المستحيل ان تدخل مدرسة في جده ومكه ولاتجد 5 او ستة من معلميها غمد وزهارين .

ثالثا :
الهجرة من الباحة ..
نعرف جميعا ان منطقة الباحة صغيرة جدا وهي اصغر منطقة ادارية في المملكة والسكان كثيرين , فانا اعتقد ان الزهارين والغمد يبلغ عددهم اكثر من مليون ونصف , لذلك هاجر اغلب سكانها من المنطقة بعد التغير الاستراتيجي والتحول الكبير من ثورة البترول , وستجد ان سكان الباحة يشكلون هجرات كبيرة في المدن الاخرى وتأتي جده في المركز الاول لهجرتهم ثم مكه والرياض والشرقية , وهذه الهجرة طبيعية جدا مع قل الموارد في الباحة وصغر مساحتها .

رابعا :
التغيرات الاجتماعية ..
يعتبر الغمد والزهارين من اقل سكان الجنوب تأثرا بالمناطق التي يهاجرون اليها , فتجد ان سكان عسير مثلا يغيرون لهجتهم اذا سافروا للرياض بينما الغمد والزهارين محتفظين بلهجتهم الجميلة في كل مكان يذهبون له وهذا يدل على اعتزازهم بثقافتهم وموروثهم رغم ان بعض الغمد ومن المهاجرين القدماء لمكه تطبعوا بالطبع المكاوي لكن هذه حالات شاذة وليست قاعدة , ايضا الغمد والزهارين يمتازون بروح المنافسة وخصوصا الغمد فالغامدي لايحب ان يكون احد احسن منه لذلك تجدهم في صراع مرير مع من يعملون معهم والفوز لهم في النهاية .

الموروث الشعبي :
خلال الثلاثين سنة الماضية نسي الكثير من الغمد موروثهم الشعبي من عرضات ورقصات شعبية واستمر الزهارين بالاحتفاظ بهذا الموروث بشكل كبير رغم تنبه سعيد الحداوي الغامدي لهذا الامر مؤخرا وانشىء قناة للعرضة جعلت من الغمد يعودون لموروثهم بقوة .

هل هناك صراع تنافسي بين الغمد والزهارين ؟
نعم يوجد صراع لكن هذا الصراع هو لصالح الغمد لانهم يمتلكون ادوات الصراع فهم يتفوقون على الزهارين تجاريا , لكن مهما زادت حدة الصراع والتنافس الا انهم يعتبرون بعضهم البعض اخوان واحباب ( وهذه روح رياضية يحسدون عليها ) 😉 لان مايجمعهم اكبر مما يفرقهم فهم متزاوجين من بعضهم ومتآخين في الغربة :d اقصد بالغربة في جده والرياض والشرقية فالغامدي يعتبر الزهراني بلدياته هناك ويخدمه بكل مايستطيع والعكس صحيح .

الفروق بين الغمد والزهارين :
– الغامدي يعيش اهله في نعيم لكن مع الغريب شوي ماسك يده ولو تبي منه ذنب ماعطاك :d
– الزهراني يحب العنطزة الكذابة وماعنده الا اذبح واسلخ وهذه الميزة جعلته يفقد جزء كبير من قريشاته :d
– الغامدي عندما يغادر الباحه يتعامل مع الناس بشكل احترافي وياخذ مصلحته غصب عن اللي يرضى واللي مايرضى .
– الزهراني على نياته ومايعرف لاساليب المراوغة .

الوضع الاقتصادي الحالي للغمد والزهارين :
الغمد كما قلنا تجار منذ القديم واليوم يسيطرون على التجارة في الباحه وفي بيشه وجده والشرقية , وقد تنبه الزهارين لتفوق الغمد في هذا المجال وبدأوا في الدخول لهذا المجال لكن بشكل خجول ولايمكن يتفوقون على الغمد مهما حصل ومهما كان :d ايضا من الملاحظ في مدينتي جده ومكه على وجه الخصوص ان الغمد والزهارين مسيطرين على العقار فاغلب العماير هناك يا اما يمتلكها غامدي ولازهراني ( ياخوي اعطوا غيركم فرصة جتكم البلى )

ولي عودة لان عندي كلام كثير في الجعبة وتراني اكتب بجانب غمد وزهارين وقاعدين يضحكون وانا وراهم والزمن طويل
.

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى