الأدب والتاريخ

مدير عام مشروع تعظيم البلد الحرام سعيد الغامدي

تؤدي مجموعة من شباب مكة، دورًا حيويًّا في معاونة رجال الأمن في المسجد الحرام والمنطقة المركزية ومواقف سيارات المعتمرين؛ تجسيدًا لمسؤوليتهم المجتمعية والوطنية؛ حيث يرون أنهم جميعًا رجال أمن من أجل خدمة مكة ومن يَفِد إليها.

وقال مدير عام مشروع تعظيم البلد الحرام سعيد الغامدي: برنامج “شباب مكة في خدمتك” يهدف في أبعاده الوطنية إلى تعزيز حس الانتماء لبلاد الحرمين من خلال تعظيم أقدس بقعة في هذا الوطن “مكة المكرمة” وغرس الشعور بأهمية الحرص على مصلحة البلد الحرام؛ باعتباره بلدا مقدسًا وواجهة دينية، ذات بُعد حضاري مميز، تعكس صورة المملكة العربية السعودية كاملة، والتصرف وفق هذه الصورة حين التعامل مع الحجاج والمعتمرين.

وأضاف: من بين الأهداف كذلك، زيادةُ مستوى العطاء والتفاعل لدى أبناء مكة المكرمة مع رجال الأمن، والتأكيد على أن عملهم هو المحافظة على حضارة وقيمة دينية عظمى.

وأردف: 70 شابًا يشاركون في نشاط التوعية بحق الطريق في المنطقة المركزية بالشراكة مع قوات الطوارئ الخاصة؛ لمساندتهم في أوقات الذروة في منع الافتراش في الطرقات بمحيط المسجد الحرام؛ لتمكين المعتمرين من أداء شعائرهم بكل يسر وسهولة بعيدًا عن الاختناق والازدحام، ويشارك 70 آخرون في تنظيم مواقف المعتمرين بكدي والمسخوطة بالشراكة مع مرور العاصمة المقدسة.

جدير بالذكر أن نحو 700 شاب مكي قد تم تدريبهم وتأهيلهم من خلال مشروع تعظيم البلد الحرام، يشاركون في خدمة الطائفين وإرشاد التائهين، والتوعية بحق الطريق، وخدمة الإسعافات الأولية، وتنظيم المواقف منذ بداية شهر رمضان المبارك.

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى