الأدب والتاريخ

قصة ملك فارسي

أعلن في الدولة بأن من يقول كلمة طيبة 
فله جائزة 400 دينار ، 
وفي يوم كان الملك يسير بحاشيته 
في المدينة إذ رأى فلاحاً عجوزاً 
في التسعينات من عمره وهو يغرس شجرة زيتون . 
فقال له الملك لماذا تغرس شجرة الزيتون 
وهي تحتاج إلى عشرين سنة لتثمر 
وأنت عجوز في التسعين من عمرك ، وقد دنا أجلك ؟ 
فقال الفلاح العجوز : 
السابقون زرعوا ونحن حصدنا 
ونحن نزرع لكي يحصد اللاحقون . 
فقال الملك أحسنت 
فهذه كلمة طيبة فأمر أن يعطوه (400) دينار 
فأخذها الفلاح العجوز وابتسم… 
فقال الملك : لماذا ابتسمت؟ 
فقال الفلاح : 
شجرة الزيتون تثمر بعد عشرين سنة وشجرتي أثمرت الآن . 
فقال الملك : أحسنت أعطوه (400) دينار أخرى ، 
فأخذها الفلاح وابتسم 
فقال الملك : لماذا ابتسمت؟ 
فقال الفلاح : 
شجرة الزيتون تثمر مرة في السنة 
وشجرتي أثمرت مرتين ،
فقال الملك : أحسنت أعطوه (400) دينار 
أخرى ثم تحرك الملك بسرعة 
من عند الفلاح فقال له رئيس الجنود : 
لماذا تحركت بسرعة ؟ 
فقال الملك : إذا جلست إلى الصباح 
فإن خزائن الأموال ستنتهي 
وكلمات الفلاح العجوز لا تنتهي .

الخير يثمر دائما…

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى