الأدب والتاريخ

ساره الزين.لبنانية ..شاعرة وروائية . لها عدة اصدارات.

تحية صباحية مصوّرة للشاعرة سارة الزين - ميزان الزمان

عتبي عليك

عتبي عليكَ.. وكم تغيبُ وأعتبُ !
وتطيلُ بُعدكَ ياقريبُ.. وأعجبُ !
كم أدّعي أنّي سَلَوتُكَ عامداً..
وأقولُ إني قدْ نسيتُ.. وأكذبُ !
أنا لا أبالي بالأنامِ.. مللْتهمْ!
حسبي بأنّكَ مقلتايَ وأقربُ !
وجهي على جدرانِ هجركَ شاحبٌ..
والقلبُ من جمرِ الجوى يتقلّبُ !
صعبٌ عليّ الليلُ دونَكَ والنوى..
والعمرُ بعدكَ دونَ وجهكَ أصعبُ !
شوقي لهيبٌ لا ينامُ.. وصبوتي
نارٌ.. ودمعي عندَ بابكَ سيّبُ
فٱشهدْ أيا جرحَ الغروبِ بأنني
طيفٌ يذوبُ.. وخافقٌ يتعذّبُ
لا الوقتُ يرحمني ولا سيف النوى !
فمتى إليكَ من المواجع أهربُ ؟!
ديني رضاك.. ووجهُ صُبحكَ قِبلَتي..
والليلُ في أسرارِ همسِكَ مذهبُ
ومدامعي عندَ ٱشتياقك عذبةٌ
فالمرّ يحلو -إنْ رضيتَ- ويعذبُ
كرمى لعينكَ سوفَ أنثُرُ دمعتي
والدمعُ أشهى في هواكَ وأطيبُ !

عن بوابة الشعراء

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى