الأدب والتاريخ

تشكيله كبيره..عن وصف ومدح غامد + فيديوهات

نتيجة بحث الصور عن الباحة

الحقيقه جميع القبايل لها القاب وعزاوي بعضها قديم جدااا وبعضها حديث وغامد من القبايل التي أنفردت بألقاب وعزاوي ومن أشهر هذه الالقاب :
^^ الــــــهـــــيـــلا ^^
فلقب الهيلا عند قبيلة غامد قديم قديم جدااا من مئات السنين قبل أكثر من ستمائة سنه تقريبا والله اعلم
ومعنى الهيلا : الهول والمقصود هنا الكثره والعدد والشجاعه
والانهيال : كأنهيال الجبال . وغامد تسكن في ثلاث تضاريس الحجاز , تهامه غرب , والباديه (شرق)
وقد قيل عن غامد من أشهر دهاة العرب عمروبن العاص حيث قال عن غامد(كثيرٌ عددهم شديدٌ بأسهم)
جاء في كتاب {{دليل المجتاز الى جبال الحجاز}}:
غامد قبيلة عريقة تسكن في سراتها المعروفة بااسمها منذ الجاهلية، وتدعى: غامد الهيــــــلا لكثرتها وقوة باسها …الخ.والكتاب الف في أوائل القرن الثامن الهجري{{ هو في الحقيقة مخطوط ومؤلفه مؤرخ مصري انتدبه احد أشراف مكه في ذلك الزمن لتتبع أخبارقبيلة بنو “سيد” {بكسر السين} وذلك بعد حربهم الضروس مع قبائل آل سيار ـ الجميع من غامد .. بنو سيد وأل سيار ـ وانتقالهم من روضتهم وتفرقهم بين قبائل غامد.
ومن الأدلة الشعرية بعضها من خارج قبيلة غـــامــــد :

قصيده الشاعر الكبير محمد بن ثايب الشهراني يمدح غامد الهيلا  

يا سلامي على غامد عواني بو وجد
الى قيست لا ما مثلهم فالقبايل  والعشاير
سلمهم خير ما يذكر وعاداتنا عاداتهم
اشجع من فرس الفرسان واصخى من النود الذواري
واكثر امن الدبا الدباي وامن الحنيني لانتشر
اسمهم غامد الهيلا ولا غيرهم على الارض هيلا
واسمهم غدة الحراب من خشم رافه لزناد
يا عايض بن سعد جملت جدا وجملت القبايل
جمل الله حالك طال عمرك كما جملتني

وهذه قصيده للشاعر عبدالواحد الزهراني في قبيلة غامد الهيلا

يا سلامي على غامد وما اقلها قوله وسلام
شوفوا وش كتب الجاسر وشوفوا كتاب الهمداني
ما نسو ذكر ابو ظبيان الاعرج والاسعد ابن سيل
غامد الهيلا تاريخ على امجاد واقمار وبوادي
غامد الهيلا بالشمس الذي من سماها ما تغيب
وانحن وانتم كما ذيك الجبال الرواسي في تهامه
لو تهدم شد غص التهم بالهضاب او طاح نيس
ما يرقد لنيس ويمسكه لا يطيح الا شدا

حطمت قصائد شاعر الجنوب عبدالواحد بن سعود الزهراني الرقم القياسي بين قصائد شعراء الجنوب حيث قدرت احدى قصائده التي القاها في احدى الحفلات مؤخرا بـ(100) ألف ريال قيمة ارض حصل عليها هدية من احد رجال الاعمال بمنطقة الباحة مقابل تلك القصيدة وكان الشاعر الزهراني قد امتدح قبائل غامد في الحفلات بقصيدة عصماء قال فيها :

يا سلامي على غامد رموز اقتصاد المملكة
اعرف الغامدي لا طب قرية يحولها مدينة
والخبوت القفار الجرد بوجودهم تصبح قرى
غـامد الدين والتعليم والفن وافاق الحضارة
اسم غامد كما الدولار ما فيه نقص ولا نزول
والتواريخ يكفيهم من المجد يوم القادسية
ما نزع قلب رستم واسكنه قبره الا غامدي


وقد استمرت الجماهير والصفوف تردد القصيدة حتى نهاية تلك الحفلة حيث قام رجل الاعمال المعروف ابراهيم الخاشعي الغامدي باهداء الشاعر عبدالواحد قطعة ارض ذات مساحة كبيرة تقع في موقع مميز وقد قدر عقاريون ثمن هذه الارض بمئة الف ريال كأقل سعر وبهذا اصبحت قصائد الشاعر الزهراني ذات طابع مميز عن باقي شعراء الجنوب اذ بلغت ذروتها في الاثمان حيث لم تصل قصائد شعراء الجنوب لهذا الحد منذ نشأة الموروث الجنوبي الجدير ذكره ان الشاعر عبدالواحد اصبح مطلوبا لدى جماهير شعر المحاورة والشعر الشعبي في داخل المملكة وخارجها وقد وجهت له الدعوات من خارج المملكة لاحياء امسيات في بعض الدول الخليجية لكنه لازال متكتما على هذه الدعوات.

* قصيدة الشاعر :سلطان بن مله الدوسي الزهراني:
يا غامد الهيلا تراكم علـى البـال
يا أهل الشجاعه والنفوس الأبيـه

قصيدة الشاعر : ابن مستور المالكي
جيت ياغامد الهيلا وعنـدي علـوم
ساسها الطيب والتقدير والله شهيـد
جيت أثني التحيه جيت حسب السلوم
يوم الاقي النشاما ذاك يوم(ن) سعيد

* قصيدة الشاعر الكبير : علي السالمي الشهري
ياسلامي ياشموخ الذات والا ياشموخ الراس
ياسلامي يا اعتزاز النفس في منهي وفي معدنها
ياسلامي للثقه في النفس لا صار الرجال اشباه
ذولا غامد غامد الهيلا مصابيح الظلام الداجي
غامد اهل العلم والتاريخ واكرام الحسب والجاه
قصيدة للشاعر بـــجـــاد الـــمـــطـــــيـــري (من حمران النواظر )ا
لابته غـــامـــد الـــهـــيـــلا شـراراً يطير
تحرق الأرض لامن سيق مظهورها
عالية نجد يشهد مجدها مع عسير
رسم الأمجاد خلد مــاضي عـصـورها


* قصيده لشاعر الرمثي الــشــهــرانــي*
سـلامـ يا غـامـد الـهـيــلا سـلامـ كـبـيـر = دون اشـهران العريـضـه جيت واقولها

قصيدة الشاعر الكبير محمد بن حوقان المالكي*
البقا ياشاعر لا مدح غامد قدر
غامد الهيلا بحر ماكما غامد بحر
بحر جود وبحر شميه ومن ورّد صدر
ولعوها نار والنار من شبابها

هذه الأبيات أدناه منقولة من منتديات محافظة العقيق -غير معروف من قائلها من لديه معلومة يفيدنا مشكورا

غـامــد وقـولــة غـامــدي فـالـمـلا غــيــر
عــــــــز وشــــنـــــار وقــــمـــــةٍ مــاتــضــاهـــا
دون الــوطـــن نـــــرد الـمـنـايــا طـوابــيــر
شـــعــــوب تــعـــلـــن لـلـحــكــومــه ولاهــــــــا
على العهد نبقى رضا من صعاطير
نـوفــي وفـانــا مـــن وفــــت فــــي وفــاهــا

من منتديات مجلس رفاعة ونتمنى ممن يعرف قائلها افادتنا مشكورا * قصيدة قبل الحكم السعودي:

غامد الهيلا هل الردات وافين الشبور

عزوتي ولباس جنبي في الكبار والصغار
التهم والباديه والحضر مافيهم قصور
كل قيف له مقام وكل رجل له وقار
اسمنا واحد وشيمتنا وفالمواقف حضور
لابة منكافها معمر ومغزاها دمار

وقصيدة لشاعر شمراني*
ترفع البيضا في نايفات الجبال
غامد الهيلا اللي عالين شانها


قصيدة لشاعر من قبيلة زهــران .
يامرحبا وأهلين ياْغلى الضيوف
ياصلب غامد يارجال الشجاعه
يالابة(ن) وقت القا ( هـايــلــه )

ومما قاله شعراء قبيلة غــامــد الــهــيــلا منذ مئات السنين :
*يقول الشاعر الفارس :محسن القعيطري الرفاعي الغامدي قبل400 سنه أو أكثر
جرّانا من (وادي العقيـق) بطالـه
كما السيل ينفـح فالجبـوب غثـاه …. ( هنا وصف الكثره والاقدام والشجاعه )
معنا مناعيـرٍ مـن (آلاد عامـر)
كما خنجرٍ يفضـي العظـام شبـاه
وطانا بها (وادي كرا) علّـه الحيـا
جـاه السحـاب الغـر ثـم سقـاه


قصيدة أحد شعراء غامد قبل 100 عام تقريبا يمدح بها أمير غامد جمل المكي الغامدي
الـــــــبـــــــدع /
يا غامد الهيلا ترى أميركم جمـل
وليا مشى البيرق ترانا نجي حزّابه
معنا المعابر يوم تحمـى ندوسهـا

* قصيدة للشاعر الفارس عبدالله بن سعيد الزبير الظبياني الغامدي قبل الحكم السعودي:
عزوتي غامد الهيلا دروعا حلقها سيلسال
ومراتينهم منها عظام العشايرها شيمه
خل بعض العرب وان عاش لا له حساب ولا عليه
وقبيلة بني ظبيان شربه يجي منها سقومه
لا صبح المستلف منا ولا جا الخلاص ابريتها

* قصيدة أخرى للشاعر عبدالله بن سعيد الزبير الغامدي قبل الحكم السعودي: هنا تأكيد
حنا غامد الهيلا بدينا مشاريف الدول
واش خبرتم دول بلقرن حن قلت ميده حل وحالي
والمعابر كلت لحم الجنازير وراح المش طحين
اضحكي ياملائكة السماء وانتي ياجن اشغبي

قصيدة الشاعر الكبير خرصان بن حمدان الغامدي يرحمه الله انا من غامد السادات الاسدان سيدان الضروس
غامد اهل الكرم والجود واهل المذاهب والعطيه 
واسم غامد في التاريخ فوق العلامه والنمور 
كل رجال من غامد لوى واللوى ميت قبيله
شرف الله مدينا بساداتها واخيارها
والبساتين يحرسها الحرس والعسسلم والكلاوي 
وانا ما دمت من غامد فلا حد يقلي كلمنه
لا تقف عن راس البير لو طحت فيها كلك مانا
حارس البير يصلا نا ما تنصلي والما يصل
وانا ما ظن في غامد تصلها المراقص واسنمه
خلها جهت البحرين والشارقه وامريكاله

* قصيدة الشاعر الكبير ابوجعيدي الغامدي الملقب (الأعمى) قالها قبل 60 سنه
عزوتي غامد الهيلا بحورن غزيره بالرجال
والله مانرجي الاسعد وبرجي للرهاوا
في ذرى الله جليل الملك ذا يعطي العبد المجيد
ياسلامي عليكم عد نون يقش البرقوش
في الجهاله وتحت الامن وماولو الا كل راشد
ما تدينت مـ الباشه ولاجا لنا في راش دين

* قصيدة الشاعر محمد بن عبدالله العقاصي في ملفا سبيع عام 1428هـ:
يالله اني طالبك ياخالق ابن ادم وفرضا
ياسلامي عد نوا لارجس رعده وهل هل
والسلام اوزعه من غامد الهيلا على السبعاني
بوصله ياصل بني عامر وياصل لابني عمر
وان كان خلينا احد مانعرفه فالمعذره يالعاني
والذي مانعرفه تكفون ودوله علامنا

قصيدة للشاعر الكبير محمد الغويد الغامدي:قبل 30 سنه
مرحبا عن قيفا يلتقون القلوت
اهل مرتن وخيالي وميزرقوي
والعدو ويشتكي لمراض من قلتنا
وحنا غامد الهيلا الى جاء رمايه
صورنا ماحدن هده ولا قد رماه


* قصيدة أخرى للشاعر محمد الغويد الغامدي …تأكيد اللقب
وانتوا ابناء الملهوي وانتوا ارحام عبدالله مناحي
وانتوا من غامد الهيلا على كل صـوب هايلـه
كلنا غامد الهيـلا ليـا قـال هلـل يـا مهلـل
فوق الاعداء نهيل وتسخط الجـن مـن هلّالنـا

قصيدة الشاعر الكبير : مبارك ابو علاج الغامدي في حفل البقوم بمحاوره مع الشاعر الكبير مرزوق المقاطي.
فكان الرد من ابو علاج :

يا مقاطي تهرج وانت ذا الوقت من عزوة ثبيت
العزوة والنعم والقوم والقيف من دعوى عتيبة
الرجال التي تدعى هوازن وتدعى ابني سعد
انتبه تطري الهيلا وجدك وخالك من هوازن
قل حنا داعي عتيبة وحنا من اخوال النبي
نعم في ربعك وربعي ويا نعم في روس القبايل
الرجال الذي تكسب دروب الوفا من جدها
اسمنا غامد الهيلا وخالي وجدي من رفاعة
ما بضيع مواقيفي وخالي وجدي غامدي

*قصيدة للشاعر الكبير هميل بن شرف الغامدي:
بسم دعوى البشير وغامد الهيلا
مايضام الذي غامد بني عمه
….
قصيدة أخرى الشاعر الكبير هميل ابن شرف الهجهاجي الغامدي:
اسمنا غامد الهيلا وتاريخنا بالحيل سامي** نكرم الضيف ونعز الخوي والجمايل قسمنا

قصيدة الشاعر: الكبير / مسفر الغامدي
سلام يا اهل الاوله سلام يا اهـل الطايـلات ^^سلام للهيـلا سـلام لمـن رفـع مقدارهـا
سلام تسليمة وفا يا اهـل العلـوم الغانمـات^^ يامنتدى غامد هـل الهيـلا ونبـع اخبارهـا
….
قصيدة الشاعر الكبير : علي ابن شريم الحلي الغامدي
غامد الهيلا مسميـن مـا فيهـا جحـود
والبـدع لابـارك الله لمـن يختـارهـا
فعلنا يشهدلـه اجيـاد وامـات الخـدود
والثـلاث الغامديـه ونقـش احجارهـا
وفعلنا يشهدلـه اربـع قبايـل بالحـدود
الرجال اللي عزاز ورفيـع(ن) كارهـا

قصيدة الشاعر : سعيد بن محسن ابن حماد
غامد الهيلا والأمداح مطريّه *** يوم صولات التحدي وجولاته

قصيدة الشاعر عقيل ابن ظافر
غامد الهيلا هل الرمح المسنن *** غامد الطالات ماضين الفعايل

قصيدة الشاعر : منصور بن شويل الظبياني الغامدي
يامعمـر البارحـه والهـم طاريّـه=ماغير أموّل على ليحـي ياليحانـي
اما تجينا بصـدق وطيـب ووديـه=وتضحك ومتنومس ومرتاح طرباني
والا تباشر بزحف جيـوش قمعيّـه=تدهم بلاد العرب من قاصي ودانـي
ماهي وقائع بـلا حجـه وماريّـه=لكن حقيقه وقـدم العيـن برهانـي
لوتنشد الترك عنـا بساعـة الهيّـه=تخبّـرك عـن فعايلنـا بعـدوانـي
حنى نقود المعارك روحـه وجيّـه=شرابـة الـدم فالميـدان شجعانـي
ركابة الخيل مـن شقـرا ولْعبيـه=طرادة الترك ربعي طوال الايمانـي
اللي عادانا لحقـه العـار والعيّـه=رمي المقمع وضرب السيف شاماني
واللي لفانـا محبـه حيّـه وحيّـه=مايسمع الا ارحبوا يافلان وفلانـي
حنا اهل الجـود خيالـه ورجليّـه=نكرّم الجـار والضيفـان والعانـي
وحنا هل الهيلا والحقّـان محميّـه=علوم متوارثه مـن عهـد جدانـي
ولو غاب عنّا لقب ما حْـن بشويّـه=يشهد لنا آل السعود الحي والفانـي
معربيـن الجـدود ولابنـا سـيّـه=الجد غامد وجـد الجـد قحطانـي
صفوفنا موحـده ميـه علـى ميّـه=اذا دعى الاولي نهض لـه الثانـي
الله خلقنا كبـار .. عزومنـا قْويّـه=وفينا الولد لاتعزوى يهد ضلعانـي

القصيدة للفارس ( رشاش بن عايض المغيذير العطوي الكبيري الغامدي )) وتعتبر هذه القصيدة قديمة جدا اي من قبل 200 عام تقريبا , يقووووول الفارس:


الا يالله اني طالبن وجهـك الرضـي”=” طلبناك يا معطي العـوادي مشيرهـا
طلبناك بالجنـه وتصلـح لنـا العمـل”=”ترى النفس مدري وين ياجي مصير ها
ترى النفس يابن ادم مع العبـد عـاره”=”هباب الشديـد وردّهـا مستعيـر هـا
سرينا بلليلـن مـادرى وادي الحمـى”=”ولا يعلمـون الا بـعـواي زيـرهـا
ذبحنا البطيني عند بيـر ابـن شمسـه”=”على جال بيرن جمهـا مـن غديرهـا
الى جيت قبل القوم قالو انـك اقشـر”=”وعودت اقافي ونتـي فـي زفيرهـا
والى جيت قبل القوم قالو انك اقشـر”=”وكم من عجوزن ما تهّظـل حميرهـا
ونا مقدم السربه ونـا محـزم الظفـر”=”ونا اللـي ليـا ذلـو اقـدّي مسيرهـا
ترى انّا عروق المرو ياكـل مرتخـي”=”مساحل حديـد مـا يجّبـر كسيرهـا
وترى شيخنا مقبـول ونّـا وفـا يتـه”=”مفتـاح ظبتنـا وحنـا عسيـر هــا
ولا شيخنـا الا مـن بيحمـا قبايـلـه”=”الى اشتد نار الحرب ينطـح سعيرهـا
وذباحـة الجيـران مـا يؤمـن بهـا”=”تسـرق عوانيهـا وتذبـح قطيـرهـا
والسود تنشر للمخاسر مع كل مغتبش”=”تعطي المخاسـر للمجالـس كبيرهـا

قصيدة الشاعر : ابن ذويخ
وغـامــد لـــو احسـبـهـم جموع(ن)غفـيـريـن
تـعـبـت تفـاكـيـري وسـمـعــي والاعــيــان
سـمـوهــم الـهـيــلا كــثــار ومهـيـلـيـن
جموعـهـم تكـسـي شـــدا وضـلــع عـيـسـان

قصيدة الشاعر الكبير: عقيل بن ظافر الغامدي
حنا غامد الهيـلا لياعـال عايـل0=0 نـردعـة ونـتـوبـه لا يـعـيـل
ستر العذارى حزة الأخـذ والعطـا0=0 لاطـوح الشيـل وبــدى الجـديـل
ريف الخوي والجار وايضا العاني00=وعلـى المعـادي حيـد مـن سجـيـل
يشهد لنا التاريـخ والجـد واحـد0=0 من عهـد مـأرب قبـل عـام الفيـل
ويشهد لنا قتـل الصليبـي رستـم0=0 بغـزوة تبـوك وقبـل قـال وقـيـل
ويشهد لنـا لعـرج فـي القادسيـة0=0 قـايـد لـوانـا الـزمـان طـويـل
ويشهد على ماقـول ريـع اللويـه0=0 والـزرب يشهـد ياقـوي الحيـل00
ولامن نشتو عـن مسمـى الهيـلا0=0 غامـد لهـا مـع الفـعـول دلـيـل
ننهـال يـم التهـم حـزة مـنـادي=00 ولامن دعا المشـرق عليـه مهيـل
والضيف يلقى بالتراحيـب الشبـب0=0 والعـود لـزرق بعـد بـن وهـيـل
وترحيبنا قولت هلا مـن سلومنـا0=0 ولاهـو منـى الـتـرب والبخـيـل
وما قاله المستشرقـي فـي كتابـه0=0 عـن غامـد الهيـلا مـع التفصيـل
عنوانه المجتـاز بعـد الحجـازي0=0 مافـيـه تـحـريـف ولاتـاويــل
مجـد تـوارث كابـرً عـن كابـر=00 وجيل ورث مجد الوفـا عـن جيـل
……
قصيدة الشاعر: مسفر ابن جمعان الصفا الحلي الغامدي
غامد الهيلا اسمنا واسمنا ما له بديل = اسم جد وقسم جد ومواقيف عجاب
غامد الهيلا هل العز ممنت الدخيل = من لجا في جالنا يرقد امن ما يهاب
غامد اهل الاوله والاصاله للاصيل= ومن يخالف علمنا ما حسبنا له حساب
من طلب الاثبات يبشر بعلم له دليل = علم مبرهن ومثبوت في صفحة كتاب
والا برجال عن الحق دايم ما تميل = ما تغط النور لو صك دونه الف باب
وحتى الارض بها شواهد ما يمحاها المزيل = اسمها شاهد على افعال معنين الركاب
الثلاث الغامديات شاهد كل جيل = تشهد إلماضين الافعال في ذيك الحقاب
……
قصيدة الشاعر : سلطان ابن سفر الغامدي
آتـقـدم بـا ســم غـامــد مـزبـنـة الـدخـيـل
غامد الهيلا هل الطيب وأهـل الموجبـات
….
قصيدة الشاعر : عبدالله الحلي الغامدي
من غامد الهيلا سعوط المجانين ** زبـــن الدخيل اليا عسّف كل مشعوب
أمن تربه لنخال سقم المعادين **الحــــــــــــد وامن والعدو عاد متعوب
ومن بطن رنيه لاأثرب الى الجنابين ** سلــــــمٍ على المسلم وعشاقة حروب
واليا وصلت التهم دار الشجيعين ** الحد محمي شام والشرق وغروب
يالابتي غامد قريب وبعيــدين ** من مدحكم في طيبكم ما أقدر أتـوب
وحن غامد الهيلا شيوخ وسلاطين ** زبــــن الدخيل اليا عسّف كل مشعوب
…..
قصيده للشاعر عقيل ابن ظافر الغامدي*
من غامد الهيلا وفيهم تعزويت
كسابة الأمداح صبح وعشيه
ستر العذارى لارفعن التصاويت
حرابنا نورده حوض المنيه

قصيدة الشاعر ابن شباب العبدلي الغامدي*
اسمنا غامد الهيلا ومن بين ربعي لي شرف
والمواقيف تعمر والتواريخ تزخر باسم غامد
حاضر اليوم والا من عصور الصحابه والنبي

*قصيدة الشاعر : ابن عــبــيـــس الزهيري الــغــامـــدي
ياغامد الهيلا لكم تثني التحيات
اللابه اللي ماندم من قصدها
غامد مسميها النبي قبل مامات
من قوي سيف الغامدي لاغمدها

هذه قصيدة عرضه للشاعرالكبيرالمرحوم /عبدالله بن فهد بن جهيط الرفاعي الغامدي ,قالها” بمناسبة زواج “عند الاخ حكمان العبيدي في عفيف حيث تزوج حكمان امرأه من” قبيلة عتيبه ” وطلبوا منه ان يحضر غامد لهم ان كان بالفعل منهم فقام بنب وعزيمة قبايل غامد كلها وحضر الكثيرون من العبيدات ورفاعه والزُهران وقبايل غامد الباديه الاخرى قيل أنهم أكثر من ألف رجل وكان عبدالله بن جهيط هو الشاعر المسمى في ذلك الوقت_ والى وفاته وحضر عدد من شعراء غامد منهم علي بن عواض الزهيري وبدأ_ ابن جهيط _ الحفل بهذه القصيده العصماء التي تحدثت عن امور كثيره منها حدود غامد وغيرها كما كان له في نفس المناسبه عدة قصائد اخرى عن مشايخ غامد … فإليكم القصيده:

البدع /

طلبـة الله تبـدّى ياسلامـي عليكـم ياسـلام
ياسلامي لكم من روس غامد شباب وشايبـي
والتحية على دعوى عتيبـة ولمّـات القبائـل
كل من يستمع الاعلام مانيب أخص ولاآدمـي
علمنا خير ياللي تنتشد عن وصـول أعلامنـا
من بلدنـا وديرتنـا وحكامنـا روسٍ صليبـة
وأنا باعلّم الجهـلان وشهـي حـدود بلادنـا
حدّنا من يمن خثعم والأكلب وننحـي لاسبيـع
وآمن الشرق بقماني ومن غرب زهران وتهامة
ومن الشام يرسي حدنا جنب حـد الحارثـي
وان نشدتوا عن الاسواق من عندكم لا عندنـا
بالموازين والميزان مايصطغي في كـل بنـدر
والمجاليب لامـن هبّطـت سوقهـا منفوقهـا
مثل ماقال الأول كـل شـيءٍ يسوقـه جانبـه
لمّنا الله ثم يوم الثلوث اجتمعنـا فـي محبـه
يوم جتنا العزيمة ونتعرّف بكم ياهـل عفيـف
نتعرّف بتشريـف العوانـي وتقديـر الرفاقـة
والنسب واللوازم لازمه بين بيضـان الوجيـه
*******************
بـن جهيـط يـوزّع الهـيـض والمـيـراد
وانـا علمـي صـادقٍ مـن علـى الاشهـاد
ناظروا فـي اللـي حضـر مـن دول عبـاد
نبّـنـا حكـمـان وانــا عـلـى نـبـابـه
حشـمـة الـلـي ينتـشـد عــن قبايـلـه

الرد /

انا با اوزّع الاعلام وابدي بهـا للنـاس لام
وانتشد عن لبيب العقل من كل ناس وشَ يبي
والذي ما يحامي قافي العلم ما يحمي القبائل
واحمد الله في الاسلام مابه صباح ولا دمي
كل حجاج يمضي من حدود القرين على منى
والذي ما يصالي مذهبه فالقبائل ماصلي بـه
يالذي تكسبون المدح في كل ريع بلا .. دنـا
وأنا بابيع واشري بالرها ما معي فالياس بيع
بالله يا قلب خلك صاحيٍ لا تخاف ولا تهامه
وأن ذرانا ذرانا بُرّ قـدام دمـس وحارثـي
و الذي بي يعاند فالعرب ما يقـاوي عندنـا
الله ينصر بلدنا اللي ظلاله على الإسلام بندر
والنجوم السواهر كلها ساقهـا مـن فوقهـا
يا جدي عان نجم سهيل خلك معـاه وجانبـه
لا جل كل لا منه ذرى بنـدر وليـام حبـه
مايكيل الحبوب وينتصب للحقوق الا عفيـف
الله يسيك يا نجد العذا يوم هو عالبـر فاقـة
لا طلوع ولا نزله سماح وبالممشى وجيـه
*********************
اجتمعـنـا كلـنـا يـــوم ربـــي راد
ع الوفـا مـا فيـه جاحـد بـدون اشهـاد
نحمـد اللـي لـه جميـع العـرب عبـاد
ارسـل محـمـد عـلـى قبـتـه نبـابـه
والـبـيـوت المـسـعـديـة قـبـايـلـه

قصيده قديمه للشاعر مسفر بن جمعان الصفا الغامدي. حفظه الله .ملحمة غامد وفي رأيي أنه لو لم يقل غيرها لكفته.

(ملحمة غامد)

بــديــت بــاســم الـخـالــق الـرحـمـانـي
مــــنــــزل الاعــــــــراف والــعــمــرانــي

الـــواحــــد الــــلــــي لا إلاه غــــيــــره
دايـــم وغــيــره كــــل شــــي فــانــي

عـالـم بـمـا تخـفـي هـجـوس الهـاجـس
ومـقــدر مـــا كـــان قـبــل مــــا كــانــي

يــجـــازي الـمــذنــب بــقـــدر ذنـــوبـــه
والــتـــايـــب يجــــازيــــه بـالـغــفــرانــي

الـواحـد الـلـي رحـمـتـه قـــد وسـعــت
مـا قـد خلـق مـن الانـس ومـن الجانـي

اطـلـبـه يـلـطـف بـــي ويـرحــم حـالــي
لا مـنــهــا لــفـــت بـــــي الاكــفــانــي

واســألـــه يـغــفــر زلــتـــي وذنــوبـــي
فـــي مـوقــف بـــه لادامـــي عـريـانـي

الــيــا نــفــخ فـالـصــور اخـــــر iiنـفــخــه
ونــصــب الــســراط وقــــرّب الـمـيـزانـي

يــوم اجتـمـاع الخـلـق يـــوم المـحـشـر
يـــــوم يـشــيّــب هـــولـــه الــغــرانــي

الـيــا نـــزع مـــن كـــل مــالــك مـلـكــه
وبــقـــي الامـــــر لـلــواحــد الــديــانــي

وصــــــاروا فـريـقــيــن بــلــيــا iiثـــالــــث
خــــلـــــود بـــجـــنـــات او نـــيـــرانــــي

يــاربــي انــــا اطـلـبــك تـعـفــو عــنــي
واســـالـــك الــغــفـــران والــرضــوانـــي

اغـفــر لــــي وللمسـلـمـيـن اخــوانــي
وإلـطــف بـنــا يــــا مــكــوّن الاكــوانــي

وخــــلاف هــــذا لـلـهـجـوس مـسـبــب
كـلـمــه وهــــزّة شــعـــري وّجــدانـــي

مـــحــــاوره سـمـعــتــهــا واتــعـــجـــب
مــن بوجـمـيـل ومـعــه شـاعــر ثـانــي

بــدبــهــا ابـــــــو جــمــيـــل مــغــنـــي
عــلــى الـبـحــر والـــــوزن والالـحــانــي

يـقــول فـيـهــا انــــت جــــار الـغـامــدي
والــغــامــدي يـاصـاحــبــي قــومــانـــي

لــكــن لابــــس ثــــوب مــاهــو ثــوبـــه
وان كــان مـــا تـفـهـم فـانــا الفهـمـانـي

لــحـــق قـبـيـلــه كــامــلــه بـاكـمـلـهــا
تـقــول فـــي عـقـلـه خـلــل وجـنـانــي

حقـيـقـه ان هـــذا الـكــلام اغـضـبـنـي
وبـقــيــت مـــــن دوافــعـــه زعــلانـــي

كــلــمــه بــلــيــا داعــــــي يـدعـيــهــا
فــاظــة بـــــلا مـعــنــى ولا عـنــوانــي

ثـــارة بـــي الـغـيـره عـلــى شـاعـرهــا
لانــهــا مــــا جـــــت مـــــع الـبـيـبـانـي

ولـــو ان فالمـيـقـاف شــاعــر غــامــدي
ان كـــان عـــن بـــدع الـمـثـل كـفـانـي

ولـوانـهـا مـــن شــاعــر مــــا يـحـســب
والله مــااحـــرّك بـالـقـصـيـد الــســانــي

ولا التـفـت صـوبـه ولا اسـمـع عـلـمـه
واحـــــط كـلـمـاتــه تــحـــت حـذيــانــي

لـكـنـهـا مـــــن شــاعـــر لـــــه وزنـــــه
ابـــــو جــمــيــل مـــعـــرب الــجــدانــي

مـــــن شــاعـــر مـواقــفــه مــعــروفــه
تــطــرب لـسـمــع اشــعــاره الاذانــــي

شـاعـروشـيــخ وفـالـمـواقــف فـــــارس
وشـــــرواه مـــــا يـنــصــاع لـلــدادانــي

شـاعــر مـــا يـبــدي بـالـكـلام الـــذارف
مـثـل ابــن عـــون ومـحـسـن الـهـزانـي

وابـــــن ربـيــعــه والـقـثـامــي مـخــلــد
وبــنـــدر ابـــــن ســـــرور والــوقــدانــي

وكم غيرهـم مـن الرجـال اهـل الشيـم
شــعــار وزحـــــول وطـــــوال ايـمــانــي

مـــا لـحـقـوا الـغـيـاب فـــي منـطـقـهـم
وقـصـيـدهـم مــــن غــالــي الاثـمـانــي

فــــان كـانـهــا كــبــوة جــــواد وعـــــدة
مـسـمــوح فـيـهــا يـارفـيــع الـشــانــي

مـــا نــواخــذ الـعـقــال بــــاول غـلـطــه
نـــــزل عـنــهــا ونـــرفـــع الـنـيـشـانــي

وان كـانـهـا عـلــى الـهــدف مـقـصــوده
فــقــدامــك الــمــيـــدان يـحـمـيــدانــي

بــا اعلـمـك مـــن هـــم قـبـايـل غـامــد
فـيـمــا مــضــى او حــاضــر الازمــانـــي

غامـد قـبـل الاســلام اصــل ومنـسـب
اخـبـارهــم ســــارت بــهـــا الـركـبـانــي

غـامـد هـــل الـهـيـلا وســـاس الـهـيـلا
اســـــم بـــــداه الـحــاكــم الـيـمــانــي

اطـلـقــه يــــوم الـوقـفــه الـمـشـهـوره
ومـثـبــتــه فـالـمـعــجــم الـصـنـعــانــي

الـــجــــد الاول بـالــنــســب مــــوثــــق
عـمــر ابـــن عـبــدالله ابـــن كـهـلانــي

مـكـتــوب ومــــدون بـكــتــب الـســيــره
ثـابــت الـــى يـعــرب ابــــن قـحـطـانـي

وبـــــلاد غــامـــد بــالــحــدود مـثـبــتــه
حـقـيـقـة مـــــا جـــــا لــهـــا نـكــرانــي

مـــن الـشـمـال ارض الـبـقــوم تـحـدنــا
مــــع ارض بـالـحــاث ومــــع زهــرانـــي

ويحدنـا مـن الشـرق سبيـع مـع اكـلـب
وصـــوب الـجـنـوب خـثـعـم لنـاجـيـرانـي

وزهـــران صـــوب الـغــرب حــــد ثــابــت
حـــــدود مـرســومــه وعــلـــم بــانـــي

هــــذي حــــدود الارض يـــــا جـاهـلـهــا
وامـــا الـفـعـول يــجــي لــهــا تـبـيـانـي

حــنـــا لـــنـــا وقـفـاتــنــا الـمـشــهــوده
نــقــود الـجـمــوع ونــمـــن الـحــدانــي

ونــكـــرّم الــلـــي لـلـمــكــارم نــــــاوي
ونــحــشّــم الــجــيـــران والـظـيـفــانــي

مـــن ضـافـنـا بـالـجـود نـكــرم شــاربــه
يلـقـى الـكـرم والـطـيـب والسفـطـانـي

نــبـــداه بـالـتـرحـيـب قــبـــل يـســلــم
طــبــيــعــة لــلــغــامــدي عــنـــوانـــي

وعـاداتــنــا بــيـــن الــمـــلا مـحــمــوده
وانــجـــازي الاحــســـان بـالاحـســانــي

والـيــا شـكــا الـضـيــم ونـصـانــا زابــــن
يـبـشــر بـقــيــف يـحـتـمــون الـعــانــي

مـبـدا الـدخــل والمـلـزمـه مـــن غـامــد
بــالــعـــزم والاصـــــــرار والــقــرعــانــي

دخـيـلـنــا نـمــنــه بـــيـــن اخــصــامــه
ونـظـلـلـه فــــي ظـلـنــا مــــا يـهــانــي

والــلــي تــعـــدى فـالـمـواقــف حـــــدّه
ناسـمـه بالمـيـسـم عـلــى الحـجـانـي

جــــــزا لــــــه وردع بـــعـــد لامــثــالــه
لأخــطــا الـدلـيــل وكــشّــر الـنـيـبـانـي

وان ثــــارة الـهـيـجـا ودعــــى داعـيـهــا
وتنـكـبـوا الـبـنــدق عــلــى الامـتـانــي

حـنـا هــل الـوقـفـات واهـــل الشـيـمـه
وقــــت الــلــزوم ونـطـحــة الـعــدوانــي

لـطـامــة الـعـايــل كــعـــام الـمـعـتــدي
لـيــا قـــرّب المـقـبـس مـــن الـصـوانـي

وجـيـرانـنـا مــنـــا مـــــا لـقــيــوا زلّـــــه
نــــدرا بــهــم مــــن ايـــــة الابــدانـــي

ولا جــهــلــنـــا يـــــــــوم كــلــجــاهـــل
ولا نــقــبــل الـــعــــالات والـحــقــرانــي

ويــــوم الله ارســــل لـلـعـبـاد مـحـمــد
وانــــزل عـلـيــه الــوحــي والـفـرقـانــي

جـــا وفـــد غـامــد فالـسـنـه الـعـاشــره
بـالـحــد والـتـحـديــد فـــــي رمـضــانــي

الـــى رســـول الله وهـــو فـــي مـكــه
يــرفــع لــــواء الاســـــلام والإيـمــانــي

وصرنـا ظـمـن جيـشـه وظـمـن اصحـابـه
نــــروي الـحـديــث ونـتــلــوا الـقــرانــي

ونـجـاهــد اهــــل الــشــرك ونـحـاربـهـم
ونــحــطّـــم الاصــــنــــام والاوثــــانــــي

وبـعـده مـــع ابـــو بـكــر بـحــرب الـــرده
ســــارت جـحـافـلـنـا الـــــى نـجــرانــي

نـجــاهــد الـمــرتــد عـــــن ديــــــن الله
ونـحــارب اهــــل الـكـفــر و الطـغـيـانـي

وفالـقـادسـيـه قــيــف غــامــد حــاضـــر
ويـحـمــل لــوانــا الاعــــرج الـضـبـيـانـي

ومـنـا الامـــام بـشـيـر شـيــخ الـبـصـره
شهـيـدنـا فــــي مـلـتـقـى اصـفـهـانـي

وجـنـدب ابــن كـعـب الفقـيـه الـفــارس
الــلــي بـسـيـفـه جــنـــدل الـكـهـانــي

وابـــن اخـــوه الـلــي تـغـمّــد سـيـفــه
وفــك اســر عـمـه واهـلــك السـجـانـي

ومـنــا الـحـكــم وصــخــر وروح ومــــدرك
وجــنــدب ابــــن عــبــدالله وسـفـيـانـي

صـحــابــة مـــنّـــا يــجــمّــل صـيـتــهــم
وبـذكـرهــم جــــزل الـقـصـيـد اغــرانــي

وحــنـــا لـيـامـنــه دعـــانـــا الــمــوقــف
نرسـي كمـا يـرسـي جـبـل عيسـانـي

عـشـنـا كـــرام نـفــوس مـــن ماضـيـنـا
ولا سـلــبــنــا رعـــيــــة الــرعــيــانــي

شــهــامــة عــــــن غــيــرنــا تـمـيــزنــا
يـشـهـد بـهــا الـقـاصـي لـنــا والــدانــي

ولا نـعـتــدي فالـمـعـتـدي مــــا يــربـــح
فــي اغـلـب امــوره هـــو الخـسـرانـي

لــكـــن لــيـــا مــنّـــه غــزانـــا غـــــازي
نكـسـر شـمـوخـه كـســرت العـيـدانـي

وحـنـا لحـكـم الـتــرك مـــا استسلـمـنـا
ويـثـبـت كــلامــي مـوقـعــة رغــدانــي

يـــوم التقيـنـاهـم بـخـشــوم الـبـنــدق
وراحـــت جـنـايـزهـم كــمــا الكـثـبـانـي

جـــا كـسـرهـم عـلــى يـديــن الـغـمّــد
وعـــادوا عـلــى الـعـقـاب بالـخـسـرانـي

هـــــذي حـقــايــق بـالـدلـيــل مـثـبـتــه
فـــي كـتــب ابـــن نـعـيـم والــدارانــي

والــواقـــدي وابـــــن ســـعـــد دونـــهـــا
وابــن الـجــلال خـصــص لـهــا ديـوانــي

ومـحــمــد الـجــاســر اشــــــار الــيــهــا
ومـــا ذكــــر فالـمـجـتـاز مــــا يـخـفـانـي

وان كــان عـنــدك شـــك فـيـمـا قـلـتـه
ســال الجـعـيـدي واســـأل الشيـبـانـي

ربــعـــك ويـعـطـونــك خــبـــر لـومــوجــز
عـن مـا حصـل فـي سـالـف العيمـانـي

وســــال الــعــوارف مــــن كبارعـتـيـبـه
وتلـقـى الـكـلام الـلـي عـلـى برهـانـي

عتـيـبـه الـلــي طيـبـهـم نـشـهـد بــــه
ونــعــم بــكــم يــــا لابــــة الـعـتـبـانـي

قــبــيـــلـــة تــاريــخـــهـــا يــنــصــفــهــا
غـنــيــةعــن مـــدحــــي وقــيــفــانــي

لــكــن واجـبــهــم عــلـــيّ امـدحــهــم
مـــدح يـلـيـق بـهــم عـلــى الاوزانـــي

بــــــدت بــحــلــف بـــيــــن روقــوبــرقـــا
بـقـيــادة ابـــــن حـمــيــد والـربـيـعـانـي

وعـلّــت عـلــى روس الـقـمـم رايـتـهــا
زحـــــول قـــــوم وفـالـلـقــا فـرســانــي

رايــاتــهــا بــالــعـــز دايـــــــم عــالــيـــه
وترسـي فـي الموقـف كـمـا الضلعـانـي

وحــنـــا وعـتـيـبــه مـــــا تزعـزعـصـفـنـا
ولا نسـتـمـع فـــي هــرجــة الـفـتـانـي

اصــــل الـعـروبــه والــشــرف يـجـمـعـنـا
وصـرنـا فــي الـشـرع الحنـيـف اخـوانـي

والــيـــوم حــنـــا يــالــزلامــي وانـــتـــم
فـــي ظـــل هـيـبــة قــايــد الاوطــانــي

في حكم ابو متعب عسى الله يحفظه
ويـحـفـظ لـنــا نـايــف مــــع سـلـطـانـي

ملوكـنـا الـلـي نلـتـجـي فـــي ظـلـهـم
مــــن دونــنــا مــــا صــكّــوا البـيـبـانـي

فــي ظـلـهـم نـعـيـش بـافـضـل نـعـمـه
فـــي نـعـمـة الامــــن مــــع الإمــانــي

فـــي ظـلـهــم كــــل الـقـبـايـل هــيــلا
مـــن طـارفــة عـرعــر الـــى جـيـزانــي

ومـن حـد الاردن فـي شمـال المملكـه
الـــى حــدهــا مــــع سلطنـةعـمـانـي

نـجـدد لـهـم فــي كــل وقـــت البـيـعـه
مـشـايــخ وشــيـــب مـــــع شـبــانــي

ونـعـلـن لـهــم مـنــا الــــولا والـطـاعــه
ونــقـــر لــهـــم بـالـشـكــر والـعـرفـانــي

والله يـنـصــرهــم ويــنــصـــر ديــنــهـــم
عــلــى جـمـيــع الـخـلــق والاديــانـــي

والله يــرحــم مـــــن جــمـــع وحـدتــنــا
الـلــي بسـيـفـه جــنــدل الشـجـعـانـي

عـبـدالـعـزيـز الـــلـــي رفــــــع رايــتــنــا
وتـشـهـد بـطـيــب افـعـولــه الـعـربـانـي

شــيّــد لــنــا مــجــد عـظــيــم بــاهـــر
مـفـاخـره بـنـيـت عـلــى السـيـسـانـي

كــم مــن زحــول وقـفــوا فـــي دربـــه
عــلــى جـثـثـهـم حــامـــة الـغـربـانــي

غــــدّا الـكـواســر فـالـضـحـى قـادتـهــم
واتـبـاعـهــم عـشــاهــم الـسـرحــانــي

بـالـعـزم والتصـمـيـم مــــا جــــا مـثـلــه
لــيــث فـعــولــه تــذهـــل الاذهــانـــي

ضـحــى بـروحــه دون حـكــم اجــــداده
واسـتـل بسيـفـه راس ابــن عجـلانـي

ورفــع علمـهـا فـــوق قـصــر المـصـمـك
اشــعــاره الـنـخـلـه مــــع السـيـفـانـي

نــدعــوا لـــــه الله يـرحــمــه ويـثـيـبــه
وعـسـى لــه بجـنـة عـــدن مسـكـانـي

وتــــم الــكــلام الـنـسـجــت احــروفـــه
بـالـمـســك والـيـشـمــوم والـريـحــانــي

ومــبــرهـــن مــدلــولـــه و مـفــهــومــه
ومــزخــرفـــه بــالــلـــول والـمــرجــانــي

والـلــي يـخـالـف عـلـمــي ومـضـمـونـه
ويــجـــي بـعــلــم ثــابـــت الاركـــانـــي

عـلــم عـلــى قـــول وفـعــل ومـبـرهـن
مـــا هـــو بـقــول افـــلان والا افــلانــي

انــــا مــعـــه والــشـــك عــنـــا زايـــــل
وعـــذري عـــن التقـصـيـر والنـقـصـانـي

والله رفــــع عــــن عــبـــده الـمــلامــه
فـالـسـهـو مــــع الــشــك والنـسـيـانـي

وعـلـم بــلا بـرهـان مـــا احـســب لـــه
ولا يــــحــــرّك كــــفــــة الــمــيــزانـــي

ورفــعــت نـيـشــان الـقـصـيــد وقـــــدره
ولانــي بـدانـي بــه مــع الـلـي دانـــي

يـشـوقـنـي بــــدع الـمـثــل واطـربــلــه
وانقـى مـن اجـزال الهجـوس اسمـانـي

وانا مع ربعي واعــــــــرف حقوقــــــــي
ولا حـــــــــــــــــدن عن موقفي عداني
وافــخــر بـخــدمــة قــادتـــي وبـــــلادي
لــو مــا اكــل إلا مــن لـحــم ذرعـانــي

مـانـي كـمـا الـلــي فالـغـنـى يشـريـهـا
ويـبـيـعـهـا لا مـــــن غـــــدا جـيـعـانــي

اضـحـي بممـلـك مـــن اجـــل ابـــلادي
واقــولــهـــا فــيـــســـر وإلا عــــلانــــي

وابـــا انـهــي الكـلـمـه كــمــا مـبـداهــا
بـــاســـم الإه الــخــالــق الـرحـمــانــي

وصـلــى الله الـبــاري صــــلاة دائــمــه
عـلــى الـنـبــي فـالـبــدع والخـتـمـانـي

عــــــــدد ايــــــــات الله ومـخـلــوقــاتــه
وعـــدد مـــا نـــاض الـبــرق بـلامـزانــي

غامد الهيلا : للشاعر ماجد بن عبد الله الغامدي

أسافرُ في التاريخِ أستذكرُ القِيلا
لأنقشَ في تاجِ الأصالةِ ما قيلا

وأكتبُ في سِفرِ الخلودِ تحيةً
تعمُّ رجالَ المجدِ من غامد الهيلا

وما رُمتُ عوداً للشواهدِ مرّةً
فمجدُكِ محفوظٌ بجيلٍ تلا جيلا

وما احتجتَ يا ضوء النهارِ دلائلاً
متى كان تاجُ الرأسِ للرأسِ تدليلا!؟

شهودُكِ كلُ الناسِ يا دُرّةَ السنا
و ما النورُ إلاّ للتوهجِ تأويلا

لكِ العروةُ الوثقى من الدينِ منهجاً
محجتُكِ البيضاءُ هَدياً و تنزيلا

أقمتِ لواءَ الحقِ في الأرضِ رايةً
جهاداً وإعلاءً و فَتحاً وترتيلا

لأبنائكِ الأفذاذ دانت أكاسرٌ
وقد زلزلوا الإيوانَ هدماً و تنكيلا

وكم حدّثت أفعالُهم وصفاتُهم
و كم أثبتوا فعلاً وليست أقاويلا

سلِ الأرضَ والتاريخَ والمجدَ والذُرى
سلِ السيفَ والرمحَ الرديني ، سلِ الخيلا

سلِ الحلمَ بعد العلمِ والفضلَ و النُهى
سلِ العزمَ يومَ الحزمِ بطشاً وتهويلا

سلِ الجودَ عن أندى الكفوفِ تفضّلاً
سلِ البحرَ عن غيثِ السحابِ سلِ النيلا

أُباةُ خطوبٍ لم يدينوا لغاشمٍ
كُماةُ حروبٍ قرّبوا الموتَ تعجيلا

أسودٌ ولكنّي أراهم تجاوزوا
صقورٌ و لكن في الحروبِ أبابيلا

سقى اللهُ أرضاً أنبتتهم جهابذاً
فكانوا لهامِ المجدِ والفخرِ إكليلا

ويا حبذا تلك الجبال شوامخاً
بصدقِ إنتمائي كم تضمختُ تقبيلا

أولئك قومي إن سألتَ ولم أُرِد
لباقي شعوبِ الأرضِ تاللهِ تقليلا

ولكنه الحقُ الذي لا تضيرُهُ
مزاعمُ قومٍ أنكروا الحقَّ تضليلا

ولن تحجب البدرَ المنيرَ غمامةٌ
ولن يطفئَ الليلُ المعربدُ قنديلا

وليس بمن سارَ النهارَ مهلِّلاً
كمن عاشَ ضليلاً و من قد سرى ليلا!

كفى غامدَ الهيلا من الفخرِ أنها
تتوجُها الأمجادُ إرثاً وتأصيلا

كفاهم بأن الأرضَ قامت لعزهم
ولولاهمُ لازدادَ محورُها مَيلا

كفاهم بما قال النبيُّ مُباركاً
لحكمتِهم .. لا زدتُ عن ذاكَ تدليلا !

منقول من البيرق ومن عدة مواقع

وهذا الشاعر احمد بن عايض الأسمري (بن كداش( يمدح غامد الهيلا

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى