الأدب والتاريخ

الشيخ.عبد الهادي عبد الوهاب المنصوري. إمام جامع بالجرشي سابقا.تقلد عدة مناصب.. ترجل وتفرغ للدعوة والتوعية والإصلاح.وفقه الله

الشيخ الجليل.عبد الهادي عبد الهادي المنصوري.من قرية المصنعه التابعة لمحافظة (بالجرشي) قبيلة غامد.

تطير الحروف و تتقزم الكلمات ويتلعثم اللسان وتجف الأقلام حقيقة لا مبالغة وواقع وليس إفتراض بلا زيف اورياء بالمفهوم البشري في عصر التيه لايدخل مجلس إلا عطره بفيض معارفه ومخزون علمه و لايشارك في محفل إلا كانت الصدارة تحتويه والقلوب تزفه والجميع من حوله يكره الإطراء وربما يتضايق كثيرا إذا قرأء ما بحنا به من شعور شعور يعلم الله انه ليس نتاج همس شخص او شخصين او ثلاثة بل شهادة مجتمع يعرف ابا عبدالعزيز في مواقف الجد بل نبض القلوب وعرفان الجميل وصدق المساعي لا يخشى في الحق لومة لائم ومما يميزه اسلوبه الدعوي الجميل وتعامله الأخلاقي التواق للصالح العام وفق مايراه الشرع الحكيم تمرس في مناصب الدولة حتى بلغ السنام وحسن تنفيذ المهام ثم بعد أن ترجل من العمل الحكومي تفرع للدعوة والتوعية والصلح وفقه الله وأكثر من امثاله وزاده من الفضل والتوفيق وجعل ذلك في ميزان حسناته.

4 تعليقات في “الشيخ : عبدالهادي المنصوري ونبض القلوب”
  1.  يقول ابو معاذ:2013/12/03 الساعة 3:56 م
    ((( اقل ما يمكن يقال عن هذا الجهبذ )))
  2.  يقول ابوخالد:2014/03/29 الساعة 11:46 ص الشيخ عبد الهادي المنصوري عرفته عند ماكان إماما للجامع الكبير في بالجرشي في نهاية السبعينات والثمانينيات هجرية ومديرا لبيت المال بمحكمة بالجرشي دارسا للعلم الشرعي على روساء المحكمة الشرعية بها ملازما لهم سنوات عدة ، ثم شغل عدد من الوظائف مديرا للأوقاف وعضوابالمجلس الإداري فمديراعاما للمواصلات بالمنطقة ثم مديرا عاما للقضايا بهيئة الرقابة والتحقيق ومديرا عاما للهيئة في المنطقة الشرقية وأخيرا وكيلا لهيئة الرقابة والتحقيق بالرياض سنوات الى ان استقر به المقام في جدة متقاعدا حيث تفرغ للقراءة في مكتبة العامرة .هذا ما أمكن إيراده عن شخصعرفته محباالخير للأخرين عاملاللإصلاح مستغلا المناسبات التي يحضرها في التذكير فجزاه الله خير الجزاء وأمد في حياته في صحة وعافية وأختم بشكري الجزيل للأخ المهنس الذي أتاح لي الفرصة للكتابة بإيجاز عن شخص أحببته واحبه الكثرفي الله …
  3.  يقول صالح الغامدي:2014/07/14 الساعة 7:49 م أنعم وأكرم بأهل الطيب ومعدنه
  4.  يقول عبدالله ابومازن:2020/02/19 الساعة 6:50 ص عملاق من عمالقة بلادنا الحبيبة و شخصية اجتماعية بارزة وملهم لابناء بلده .. يعلم الله انني احبه كثيرا وادعو له في ظهر الغيب ولا زلت اذكر مرافقته لوالدي في منطقة الباحة .. اسعدك الله ياشيخنا وحبيبنا وقدوتنا وحفظك ومن تحب ?

عن تواصل غامد. الذي للأسف سيقفل قريبا

—————————————————————————————————————

 قرية المصنعة تضم إحدى أهم الأسر العلمية الدينية في منطقة الباحة وهي:

عائلة المنصوري والتي اشتهرت ولعقود طويلة بتوارث منصب القضاء في بلاد غامد وزهران وتنسب هذه الأسرة إلى العالم الجليل المغفور له بإذن الله محمد بن عبد الله المنصوري والذي خلف ابنين توليا القضاء أحدهما عبد العزيز بن محمد المنصوري تولى القضاء في غامد وزهران والثاني أحمد بن محمد المنصوري وتولى القضاء في بلدة القنفذة ومن بعدهم العالمين الجليلين كلاً من المغفور له بإذن الله الشيخ / أحمد بن عبد العزيز المنصوري و أخيه المغفور له بإذن الله الشيخ / عبد الوهاب بن عبد العزيز المنصوري والذي عمل في مجال الدعوة إلى الله وإدارة الأوقاف بمنطقة بلجرشي حتى تقاعده وتوفي رحمه الله عام   1418هـ . رحمهم الله جميعاً . وتنتسب هذه الأسرة العلمية الكريمة إلى الحسين بن علي ابن أبي طالب كرم الله وجهه (( لمعرفة الكثير عن هذه الأسرة يمكن الرجوع إلى الكتاب المعد من سعادة وكيل إمارة منطقة الباحة سابقاً الدكتور / إبراهيم الزيد عضو هيئة التدريس بجامعة الملك عبد العزيز بعنوان (( حياة الشيخ محمد بن عبد الله المنصوري )) .

عن موقع – هذا أدناه

Site hosted by Angelfire.com: Build your free website today!

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى