الأدب والتاريخ

الشيخ. راشد بن عبد الله عبدالخالق بن رافعه الغامدي مالك مصنعي هوب للعصيرات وبن رافعه للبلاستيك

من مواليد محافظة بلجرشي (آل غازي) بمنطقة الباحة وأحد اعيان بيشة التي استقر بها عقودا من الزمن مارس خلالها التجارة وكان رحمه الله من اهل الحل العقد في مجتمعه وصاحب رأي يقصده الكثير من الناس ، كان بيته مفتوحا لأفراح واتراح أهل الحي الذي يقطنه ومقصد للضيوف الوافدين من خارج المنطقة.

أیضا كان عضوا داعما مادیا ومعنویا في مجلس غامد ببیشة والذي ینبثق من صندوق الدعم للمناسبات والاحداث التي تعایشھا المنطقة آنذاك ، وكان ایضا عضوا في كثیر من اللجان التي تھتم بالشأن العام ، عرف عنه حرصه على زیارة المرضى ومواساة المكلومین حتى ان وفاته كانت فاجعة المت بمنطقة بیشة والباحة ، حیث سافر من بیشة خصیصا إلى مستشفى القوات المسلحة بالھدا لزیارة احد جیرانه والإطمئنان على صحته . وعند العودة تعرض ھو ومرافقه لحادث الیم في سبت العلایا توفیا على أثره وذلك في عام ــ 1403مخلفا سبعة من الابناء وست من البنات رحمه الله رحمة الابرار واسكنه فسیح الجنان.

عن تواصل غامد

كاتب المعاريض ابو ناصر الغامدي

خبرة 22 عاما في التحرير و الصياغة الشرعية و النظامية لجميع الدعاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى